كرسيتيانو رونالدو الأسطورة الحيّة

شخصيات الاثنين 13 سبتمبر 2021
كرسيتيانو رونالدو الأسطورة الحيّة

ربّما عاصرنا على مرّ التاريخ الرياضي العديد من الأساطير التي تركت بصمة في عالم الرياضة بمختلف مجالاتها و فروعها حيث كانت الموهبة و العمل الدؤوب وراء كلّ هؤلاء تقريبا و من ضمن أساطير الرياضة في وقتنا الحاضر، لاعب كرة القدم البرتغالي المميّز وابن جزيرة ماديرا  "كرسيتيانو رونالدو" "Cristiano Ronaldo" . 

قبل الغوص في عالم رونالدو و إنجازاته دعونا نتعرف عليه أكثر، وُلد كريستيانو رونالدو في جزيرة ماديرا البرتغاليّة سنة 1985 أي أنه الآن بعمر 36 عاما من أب وأم برتغاليين انطلقت مسيرته الرياضيّة منذ الصغر متحديا ظروفها العائليّة و الصعوبات الماديّة الى ان وصل الى ان يكون ضمن الفريق الأوّل للنادي البرتغالي "سبورتينغ لشبونة"  سنة 2002.

6 أوت 2003 هو تاريخ البداية الحقيقة لرونالدو في عالم المستديرة مباراة وديّة لنادي  "سبورتينغ لشبونة" ضدّ نادي "مانشستر يونايتد" الإنجليزي و هنا بدأنا حيث لفت رونالدو أنظار الجميع لما قدّمه من أداء مميز في تلك المباراة، وقتها كان مدرب "مانشستر يونايتد" هو السير "أليكس فيرغسون"  الذي بدوره أُعجب بفنيات ومهارات رونالدو العالية وطالب إدارة النادي بجلب "كريستيانو رونالدو" للفريق  ليكون كذلك و ينظمّ رونالدو للنادي الإنجليزي و يبدأ مسيرته الكرويّة الحافلة حيث حقق الكثير مع هذا النادي بداية بحصوله  على اوّل القابه الشخصيّة "جائزة أفضل لاعب شاب" سنة 2005، ثمّ فوزه بكأس الإتحاد الإنجليزي  في أول مواسمه مع النادي حيث كان حاسم في مباراة النهائي و سجّل هدفا. 

سجّل رونالدو ما يقارب 1000 هدف في مسيرته مع النادي الإنجليزي "مانشستر يونايتد" و حصل على العديد من الألقاب الفرديّة أهمها الكرة الذهبيّة في عام 2008  و العديد من الألقاب الجماعيّة أهمها التتويج بدوري أبطال أوروبا في نفس السنة.

  انتقل كريستيانو رونالدو  الى نادي ريال مدريد الإسباني و يكتب تاريخا آخر مع النادي و يحقق مجده العظيم من خلال تحطيم الكثير من الأرقام القياسيّة و فوزه بأربع كرات ذهبيّة أخرى ، ويتوج مع النادي الإسباني على خمس مرّات بدوري أبطال أوروبا، ليصل الى محطة يوفنتوس الإيطالي ليحصل على لقبين متتاليين مع النادي الإيطالي لتنتهي به الرحلة في ناديه الأم و يعود الى نادي "مانشستر يونايتد" من جديد في عمر 36 عاما.

مع تنقله بين مختلف هذه النوادي و بين تقدمه في العمر  كان من المتوقع أن يتراجع أداء رونالدو البدني وبالتالي تتراجع حصيلة إنجازاته و أهدافه لكن هذا لا يحصل أبدا مع هذا اللاعب الأسطوري فهو يفاجؤنا كلّ مرّة بما يفعله في ميدان كرة قدم، تحت هدف و نيّة واحدة تحطيم كلّ الأرقام في كلّ المسابقات الفرديّة منها و الجماعيّة فهو يحطم أرقام من سبقه و يحطم ارقامه القديمة أحيانا نشعر انه لا يكبر عمرا بل بالعكس تماما يزداد نجاحا عن اليوم الذي يسبقه ، حماسه في الملاعب يجعل منه قدوة للكبير قبل الصغير،كما أنه يحظى بإحترام الجميع تقريبا.

و هذه قائمة الأرقام التي حطمها رونالدو خلال مسيرته الكرويّة :

أرقام رونالدو القياسية مع مختلف الأندية التي لعب فيها :

الأكثر تهديفا في المسابقات الأوروبية للأندية: 131 هدفا

الهداف التاريخى لدوري أبطال أوروبا: 129 هدفا

الأكثر تسجيلا للأهداف في موسم دوري أبطال أوروبا: 17 هدفا بموسم (2013/14)

الأكثر تسجيلا للأهداف في نهائي دوري أبطال أوروبا: 5 أهداف

اللاعب الوحيد الذي سجل في ثلاث نهائيات لدوري أبطال أوروبا

اللاعب الوحيد الذي سجل في جميع المباريات الست بمرحلة المجموعات بدوري الأبطال

اللاعب الوحيد الذي هز شباك المنافسين في 11 مباراة متتالية في دوري أبطال أوروبا

اللاعب الوحيد الذي سجل 10 أهداف ضد ناد واحد في دوري أبطال أوروبا: ضد يوفنتوس

الهداف التاريخي لنادي ريال مدريد: 450 هدفا

الأكثر ظهورا في فريق العام بالاتحاد الأوروبى: 14 مرة عام 2004 وبين عامي 2007 و 2019.

أرقام رونالدو القياسية مع المنتخب البرتغالى

أفضل هداف فى نهائيات كأس الأمم الأوروبية: 21 هدفا

الأكثر مشاركة فى نهائيات كأس أوروبا وكأس العالم معا: 38 مباراة متساويا مع باستيان شفاينشتايجر

أفضل هداف في نهائيات أمم أوروبا: 9 أهداف متساويا مع ميشيل بلاتينى

اللاعب الوحيد الذي سجل ثلاثة أهداف في أكثر من نسخة باليورو: 2012، 2016

الأكثر تهديفا في تصفيات كأس الأمم الأوروبية وكأس العالم: 61 هدفا

الأكثر مشاركة في تاريخ منتخب البرتغال: 164 مباراة.

الأكثر تهديفا على المستوى الدولى في أوروبا: 99 هدفا وبشكل عام يأتي الدون في المركز الثانى خلف الإيراني على دائى المتصدر برصيد 109 هدفا دوليا.

 

من المؤكد انّ كلّ هذه الإنجازات تعود الى موهبة رونالدو الإستثنائية لكن لم يكن ليصل الى هذه المراجل المتقدمة من دون العمل الدؤوب اليومي فرونالدوا رغم انه يعد نجما عالميا و حقق الكثير بنسبة لشخص في عمره الا انه لا يتوقف عن العمل و التمرين ابدا و هذا ما يؤكده الجميع عن رونالدوا اي انه يبذل جهد مضاعف حتى مع كلّ المؤهلات البدينّة التي يملكها فهو لا يكل و لا يملّ كما انّ من اهم سمات رونالدو الشخصيّة  الطموح فهو طموح للمزيد دائما و لا ينفك عن بذل الجهد من اجل تقديم المزيد و حقيقة هذا شيء خارق و اسطوري فعادة نحن البشر نتوقف ولو قليلا عند نقطة ما لكنّ رونالدو إستثناء عن كلّ هذا. 

 

شارك المقال

ماذا تعرف عن "كرسيتيانو رونالدو الأسطورة الحيّة" شاركنا بها في التعليقات

ألفريد نوبل : صانع السلام و صانع الحرب
جوائز نوبل هي جوائز سنوية تعطى من خلال حفل توزع فيه مكافأت لأناس او علماء اخترعت ، اكتشف أشياء او حتى قام ...

عرض المزيد ...

غاندي الرجل المسالم والملهم العظيم
هل يمكن للطرق السلمية أن تأتي أكلها أمام غاصب محتلّ للأرض والعرض، الإجابة الموحدة والوحيدة هي لا ... ...

عرض المزيد ...