نِسَاءُ كَتَبْنَا التَّارِيخَ : السيّدة عائشة

شخصيات الأربعاء 24 نوفمبر 2021
نِسَاءُ كَتَبْنَا التَّارِيخَ : السيّدة عائشة

لا مجد للحضارات من دون وجود النساء ، فالنساء دعم دائم و مستمر ، حيث لا يخلو التاريخ البشري من بصمة النساء فدور المرأة و إن لم يعترف به البعض، فلا لعاقل حجة في عدم الاعتراف بفضلها و بتأثيرها في ماضينا و حاضرنا و حتى مستقبلنا.

 

الإسلام ديننا السمح ميّز المرأة ، فضّلها ، بجّلها ، كرّمها و جعل الجنّة تحت أقدامها و أوصانا رسول الله صلى الله عليه و سلّم أن رفقا بالقوارير.

 

لكن بالعودة الى مسألة مساهمة المرأة في التاريخ البشري بصفة عامّة و التاريخ الإسلامي بصفة خاصّة سنتحدث اليوم عن سيدّة عظيمة نحتت إسمها كأبرز النساء المسلمات على مرّ التاريخ إنها عائشة بنت ابى بكر الصديق رضي الله عنها وعن أبيها اتحدث سيدة السيدات و ام الامهات و زوجة سيّد الخلق حبيبنا محمد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.

   

13 جويلية من  كلّ سنة يوافق ذكرى وفاة السيّدة العظيمة ، ذكرى وفاة أمّنا و أعظم نساء الأرض وهي السيدة عائشة بنت ابى بكر التيمية القريشية ، توفيت سنة 58 للهجرة   الموافق ل 678 ميلادي و هي ثالث زوجات الرسول محمد صل الله عليه و سلّم و التي لم يتزوج امرأة بكرا غيرها.

 

إقرأ أيضا : مكتبة بغداد : الإرث الإسلامي المحروق

 

عائشة هي بنت الخليفة الأول  للنبي الله محمد , أبى بكر بن قحافة  ( ابو بكر الصديق ) ، لقد تزوجها النبي محمد بعد غزوة بدر في شوّال سنة 2 للهجرة وكانت من بين النساء التي خرجنا للسقاية الجرح.

بلغت السيدة عائشة رضي الله عنها مرتبة رفيعة من العلم فكانت من أفقه نساء المسلمين وأكثرهم علما فقد كانت من المكثرين لرواية الأحاديث النبويّة فروى عنها كذلك كثير من كبار التابعين.

 

قد كان لملازمة السيدّة عائشة للنبي محمد دور كبير في نقل الكثير من أحكام الدين الإسلامي و الأحاديث حتى قال الحاكم في المستدرك " انّ ربع أحكام الشريعة نقلت عن السيدة عائشة "  وكان أكابر الصحابة يسألونها فيما استشكل عليهم فقد قال ابى موسى الأشعري ما أشكل علينا أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم حديث قطّ فسألنا عائشة وجدنا عندها منه علما.

 

إقرأ أيضا : تطور مفهوم الصحة عبر الزمن

 

و كانت من الفصاحة والبلاغة ما جعل الأحنف بن قيس يقول " سَمِعْتُ خُطْبَةَ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ ، وَعُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ ، وَعُثْمَانَ بْنِ عَفَّانَ ، وَعَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ وَالْخُلَفَاءِ هَلُمَّ جَرًا إِلَى يَوْمِي هَذَا ، فَمَا سَمِعْتُ الْكَلامَ مِنْ فَمِ مَخْلُوقٍ ، أَفْخَمَ ، وَلا أَحْسَنَ مِنْهُ مِنْ فِي عَائِشَةَ رضي الله عنها ".

 

 

و مهما كتبنا و جمعنا من معلومات و أحاديث لن تكفينا لوصف أمّنا وأمّ المؤمنين و لو جفت الأقلام و نفذت الأوراق رحمها الله و جمعنا بها في الجنّة بلا سبب بلا سابق عقاب ولا عذاب .

كلّ إمرأة تحمل بصمة مختلفة عن غيرها والنساء درجات هناك نساء ولدنا و انتهى الأمر. نساء لم و لن يتكرر ميلادهنّ.

 

إقرأ أيضا : قصر الحمراء : تاج على رأس غرناطة

 

شارك المقال

ماذا تعرف عن "نِسَاءُ كَتَبْنَا التَّارِيخَ : السيّدة عائشة" شاركنا بها في التعليقات

الاسرة المسلمة نحو النهوض بالمجتمع
يقول المولى عز وجل تعبيرا على مدى أهمية الاسرة:﴿ هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا ...

عرض المزيد ...

المراة عنوان كل جميل
إلى نساء العالم أوجه رسالتي، أنتنّ القوة بجاهكنّ المتّصف بالكيد العظيم وأنتنّ العقل بعقولكنّ المتّهمة با ...

عرض المزيد ...