المراة عنوان كل جميل

أراء الثلاثاء 09 مارس 2021
المراة عنوان كل جميل

إلى نساء العالم أوجه رسالتي، أنتنّ القوة بجاهكنّ المتّصف بالكيد العظيم وأنتنّ العقل بعقولكنّ المتّهمة بالنقصان، كل عام وأنتنّ العيد والخير لكلّ الأيام.

امي، اختي، صديقتي، ... تفنن البعض بنعتك بأوصاف حاشى أن تكون من شيمك سيدتي، كما استوصى البعض الاخر خيراً بمكارمك فتمّ مدحك، دعيني عزيزتي أستغل هذه الفرصة وأقول لكلّ من يصفك بالوردة أن الورد يتعطّر من عبق شذاك، ولكلّ من يظنك تنيرين حياته مشكور، فشمسنا تستمد نورها من اشراقتك، فأنت نجم لا يحتاج "عملية الانصهار النووي" ليصبح برّاقا لامعا في سماء دنيانا، أنت لست انثى وانما الأنوثة تنبثق من عينيك، باختصار انت المصدر والبداية لكلّ ما هو جميل.

أيا من خلقت من تربة الورد ونور الملائكة، أنت الجزء الذي لا يذبل في الحياة وكأنك ربيع أبدي، مدينة لا تنام، أنت شمس لا تغيب وقمر لا يأفل، حلوة كجمال البدايات، متفردة كزهرة الأوركيد الكلّ يراهن على ندرتها ورقّتها لكنها مازالت تبهرنا بتعدد ألوانها وأصنافها وكذلك أنت نادرة لا تتكرّرين وكأنك تولدين كل يوم في حلّة جديدة مبهرة.

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، بطاقة تهنئة موجّهة إلى نساء العالم والعالم العربي بشكل خاص، من ربّات البيوت إلى رائدات الفضاء مرورا بالمرأة الفلاّحة، عاملة النظافة، المبرمجة، الطبيبة، العسكريّة والكاتبة... أنت مبدعة وناجحة أينما وُضعت، أثبتي كفأتك و جدارتك في تقلّد أعلى المراتب في كلّ المجلات.

تُحدثن الفرق في العالم دون الخروج من منازلكنّ حتى، أنتنّ مصانع الرجال، الشافعي ربّته أمه، توماس إديسون كانت أمه وراء ما وصل إليه من نجاحات، الحافظ بن حجر ربّته أخته ...

المرأة مدرسة المجتمع الاولى يصلح بصلاحها ويتقهقر بميلانها، ارتبط نجاح الشعوب بنجاحها في تكوين شباب المستقبل والحفاظ على إستقرار نواة المجتمع الأولى. لذلك جعل لها الله سبحانه وتعالى سورة كاملة وخصّها بالذكر والتوصيات في آيات كثيرة وكانت وصيّة رسولنا الكريم في عديد المجالس وختم بها صلى الله عليه وسلم وصاياه عند وفاته.

فشد أزرك عزيزتي وكوني خير الأعمدة وأقومها، شامخة كأعمدة قصر أندلسي عتيق، كوني كالأعمدة تسندين مجتمعك، أسرتك، أطفالك وزوجك، لكن لا تتكبري فما رأينا أعمدة تمنّ على قصر قطّ بل دئماً ما نستمتع برؤيتهم في تكافئ وإنسجام؛ حجما، إرتفاعا، وطرازا... يدوم البناء بصمود أعمدته ويخر بضعفها وهوانها، فتزودي بالقوة أعزك الله أنت عماد مجتمع بأسره.

تعالي نوقع ميثاق شرف أنثوي نتعاهد من خلاله سيدتي أن نظلّ دائماً وأبداً للقوة والنجاح عنوانا، ميثاقا لا أستطيع إختزال بنوده في أسطر لكن سأحاول جاهدة ذكر البعض منها ومن رأت نقصانا يشرفنا إستكمالها بأسلوبها ونظرتها ولغتها الخاصة:
• كالعمر أنت، لا يأتي إلا مرة واحدة، يُعاش فَيُنعم به أو يُهمل فَيُندم عليه، فتصرفي على أنك فرصة لا تُوهب مرتين، كالوطن أنت لا يعيش به إلاّ من أعزه وعرف قيمته.
• كُنت قد شبهتك مسبقا بالاوركيد، ولا أحد يتجرأ على زراعة الأوركيد في حديقته دون أن يتقن طريقة العناية به أو ليس لديه الوقت الكاف للاهتمام بتفاصيله، وكذلك أنت عزيزتي لا شيء يجبرك على البقاء في مكان ليس لك أو مع شخص لا يهتم بتفاصيلك الصغيرة.
• إعلمي جيداً أنك من فصيلة النسور فلا تضيعي عمرك بين بطاريق ليست على شاكلتك أبداً عبثا تحاولين تعليمها الطيران، حدودك لم تكن الأرض يوما فحلقي الى عنان السماء بأحلامك وطموحاتك. قادرة أنت على تحقيق المستحيل.
• العالم لا يعترف بالضعفاء كوني قوية، صلبة، متزنة، شامخة، ذات جذور عميقة وعتيقة لا أحد يقوى على إقتلاعها أو زعزعتها.
• لا بأس وإن سقطتي لكن إنهضي سريعا وشدّي الهمّة نحو مبتغاك من جديد فالقاع ليس لك -لا ترضي لنفسك السقوط أبدا عزيزتي-.
• لا تنسي مهما تحرّرت ومهما حققت من نجاحات أنك حفيدة السيّدة خديجة وأمنا عائشة وشقيقة زينب ... رضي الله عليهن جميعاً وأرضاهن، فصوني الأمانة عزيزتي وكوني صحابيّة ...
• مهما انطفأت ملامحك إعلمي أنك نجم برّاق يستطيع العودة للحياة من جديد بتوفّر العوامل المناسبة.

...أنت التي لا تشبهك امرأة، رغم أنك باختلافك تمثلين كل النساء، أنت أقوى مما تضنين وأكثر صلابة مما تظهرين رغم رقتك، حساسة أنت كزناد ألغام متوارية عن الأعين وقوية كهول انفجار عظيم.

المرأة حالة مستعصية من الشيزوفرنيا لا يفلح طبيب في تشخيصها مهما بلغت شطارته، شخصيتين مزدوجتين، جلباب من الجدية والقوة تتعفف به عند الخروج للعمل أو الدراسة تواجه به الغرباء، وفستان أنيق من الحنيّة والرقّة مع عائلتها وأصدقائها، رقّة وجبروت في إمرأة إجتمعا، دعنا نقول إنها قادرة على تطبيق مقولة "لكلّ مقام مقال".

سيداتي، آنساتي، أحتاج الى بحر لا يجف من الكلمات وعمرا فوق عمري ولن اهتدي السبيل ولن تسعفني قدرتي لأوفيكنّ حقوقكنّ، أنتنّ أكبر من إختزلكنّ في كلمات، وأعمق من أرسمكن على ورقة والمع من يطفأ حبري الجاف بريقكنّ، حريتكن تأبى أن تقيدها أحرفي... لذلك أعتذر لما قد يتبادر لكنّ من تقصير.

في نهاية هذه البطاقة المتواضعة -لا احبذ تسميته بالمقال فهو عبارة عن بطاقة تهنئة-أوجه تحياتي إلى سيدات فريق عمل نوتابيديا دمتنّ بخير أينما كنتن، كل عام وسيل افكاركنّ لا ينقطع واقلامكنّ لا تجف.

شارك المقال

ماذا تعرف عن "المراة عنوان كل جميل" شاركنا بها في التعليقات

 أهم محاصيل القرن 21 : صبّار نوبال
" إن تغيّر المناخ وتزايد مخاطر الجفاف أسباب قوية لزيادة الاهتمام بنبات الصبّار البسيط ورفع قيمته ...

عرض المزيد ...

أبو حيان التوحيدي : أديب الفلاسفة
هو علي بن محمد بن العباس التوحيدي البغدادي المعروف ب"التوحيدي" أو أبو حيان التوحيدي. من أشهر أدباء ...

عرض المزيد ...