غاندي الرجل المسالم والملهم العظيم

شخصيات الخميس 18 مارس 2021
غاندي الرجل المسالم والملهم العظيم

هل يمكن للطرق السلمية أن تأتي أكلها أمام غاصب محتلّ للأرض والعرض، الإجابة الموحدة والوحيدة هي لا ...

"موهانداس كرمشاند غاندي" ولد في أواخر القرن التاسع عشر، تحديدا سنة 1869 و توفي في خمسينات القرن الماضي، 1948 عن سنّ يناهز 78 عاما، سياسي و قائد بارز ظهر مع حركة استقلال الهند التي استندت أساسا على ثقافة اللاعنف الكامل أي فقط بالعصيان المدني السلمي وهي الثقافة التي جسدها غاندي طول حياته وأثبت بها للعالم بأسره أنها أسلوب ناجع لتحرير الشعوب من جميع أنواع الاستعمار وطريق سالكة لاسترداد الحقوق، ألهمت ثقافة غاندي وأفكاره العديد من حركات الحقوق المدنيّة ومناصري الحريّة حول العالم في تلك الحقبة حيث اكتسب اسم "المهاتما غاندي" وكلمة "المهاتما" معناها الروح العظيمة وقد لقبّه أحد شعراء تلك الحقبة بهذا الاسم التشريفي وهو "رابندراناث طاغور" شاعر ومسرحي بنغالي، في الهند أيضا لقّب بالبابو ومعناها الأب أو "أبو الأمّة" كاسم تشريفي له كما أصبح عيد ميلاده يوم عيد وطني وعطلة في الهند.

"إنّ اللاعنف هو أعظم قوة في يد البشرية، وهي أقوى من أعتى أسلحة الدمار الذي اخترعها العقل البشري"، كانت هذه إحدى كلمات المهاتما، هذا الرجل الذي تأصّلت فيه ثقافة اللاعنف بل حتى إنها نسبت إليه لشدّة دعوته بأن الحقوق والحريات يجب أن تطال من دون أن تزهق حياة الأبرياء .

حياة غاندي كانت حافلة بالعديد من الصرعات الذاتيّة وحتى مع أولئك ممن خالفوه الرأي حيث تعرض خلال حياته للسجن والعديد من محاولات القتل، كُللت المحاولة السادسة منها بالنجاح حيث قتل على يد أحد الهندوس المتعصبين للدين عبر ثلاث رصاصات اخترقت صدره عن عمر يناهز 78 عام.

اتصف المهاتما بالعديد من الصفات التي جعلت من شخصيته بتلك الصلابة وجعلته لا يغير من مبادئه وجعلت من أسلوبه مصدر إلهام للكثيرين حيث كانت من أهم صفاته:

الصدق والصراحة، إنّ الصدق والصراحة هما أسلوب أو منهج حياتي اتخذه المهاتما غاندي رغم أننا ندرك حقّا أنّ هذه الصفات من النادر وجودها عند السياسيين.

العفو، لعل أبرز ما يدّل على هذه الصفة عند غاندي هي كلماته حين قال: "العين بالعين ستنتهي بأن يصبح العالم أعمى" و كان مقصده هنا أنّنا يجب أن لا نعامل من أخطأ في حقنا بنفس الطريقة فالانتقام لا يجلب إلاّ المزيد من المعاناة .

المثابرة، النهر يخترق الجبال ليس بسبب قوته وإنما بسبب مثابرته، المهاتما هو مثال حيّ عن هذه المقولة فالسرّ وراء نجاحه في نيل مبتغاه كان بالأساس المثابرة على العمل بأفكاره فهو لم يتراجع عن فكرة الهند الحرّة حتى بلغ مطلبه ونال حرية بلده.

إرادة العقل هي عدم الانصياع للمشتتات وإصدار الأحكام دون التمعن واستعمال العقل، أنما العمل على إدراك الأشياء والنظر إليها من مختلف زواياها لكي تستطيع التعامل معها بطريقة أفضل، ربّما إرادة العقل هي التي جعلت منه ومن شخصيته شخصية متفردة قادرة على التعامل مع الأشياء والأشخاص بعقليّة متسامحة مركزا أساسا على نيل أهدافه فقط، حيث قال في هذا الشأن: "كن أنت التغيير الذي تريد أن تراه في العالم".

يرى الكثيرون أنّ حياة غاندي هي درس عظيم في الصبر و المثابرة والتشبث بالأفكار والمبادئ والطموحات حيث مازالت أفكاره معتنقَة من قبل العديدين وهناك من يجعلها أسلوب حياة.

شارك المقال

ماذا تعرف عن "غاندي الرجل المسالم والملهم العظيم" شاركنا بها في التعليقات

كريستوفر كولومبس حقيقة الإكتشافات المزعومة
تتناقل الأمم الكثير من الاقاويل والاحاديث عن أبطالها ، و عن شخصيتها التاريخيّة ...

عرض المزيد ...

ديهيا الفارسة الامازغية، بين الشعوذة والعظمة
بين جبال الأوراس تحديدا بمدينة ماسكولا، نشأت فتاة أمازيغية تُدعى "دهي" -المرأة الجميلة في القاموس اللغوي الأ ...

عرض المزيد ...